ترباس الحمام




حاضر .. حاضر إمتى؟؟ .. بكرة إن شاء الله .. ما أنت بقالك ست شهور بتقول كده وما غيرتوش .. علشان اشتريت كالون .. ما أنت اشتريته من تلات شهور وما ركبتوش .. يعني أركبه ولما نجيب باب جديد أرجع أفكه وأركبه تاني؟؟ .. وهو أنت كنت جبت الباب الجديد؟؟ .. وأجيب باب جديد ليه وعندنا باب؟؟ .. باب حمام إزاي من غير كالون؟؟ .. يعني هو حمام في الشارع؟؟ .. طب والناس اللي هتجيلنا لما أولد؟؟ .. يعني هو اللي هييجي لازم يخش الحمام؟؟ .. يوه؟؟ افرض اتزنق؟؟ .. خلاص حاضر هاركبه .. إمتى؟؟ .. بكرة إن شاء الله. 



هو الواد ما صلحوش؟؟ .. يعني اليومين اللي بينزل فيهم أجازة من الكلية أشقيه؟؟ .. هما مسمارين الكالون اللي هيفكهم دول شقا؟؟ .. ولما هما مسمارين ما فكتهمش أنت ليه؟؟ .. حاضر .. ذنبي إيه كل مرة أقعد أجرجر في البستلة اللي زي التهمة علشان أحطها ورا الباب؟؟ .. خلاص أبقى أدخل معاكي أجرها لك!! .. (تضحك) يا سلام؟؟ .. صمت .. البت مش عاوزة تاخد الدرس في البيت علشان مكسوفة أحسن واحدة من صاحباتها تيجي تخش الحمام تلاقيه كده .. خلاص هابقى أشتري ترباس .. إمتى؟؟ .. بكرة إن شاء الله. 



بتدور على إيه؟؟ .. كان فيه ترباس صغير كده جبته من يومين للحمام،، ما شفتيهوش؟؟ .. شيلته في صندوق العدة في البلكونة، أجيبهولك؟؟ .. لأ دلوقت الدنيا ليلِت، بكرة إن شاء الله أبقى أركبه .. صمت .. (يضحك) .. تنظر له في دهشة وتساؤل .. يخبط كف يده على فخذها ويسألها: هي مين اللي جت لنا لما شيلنا باب الحمام؟؟ .. تمط شفتيها وترد في إشمئزاز: المخفية اللي كانت فوق .. أصلي افتكرت منظرك لما دخلتي عليا الأوضة وقلتي: الولية قاعدة تدور ع الباب شمال ويمين .. (تبتسم) .. فضلت تخش وتطلع وتقول: بسم الله الرحمن الرحيم هما عاملينه إزاي؟؟ واحنا قاعدين نضحك جوه في الأوضة،، ومش قادرة أطلع أقول لها الحقيقة وأصدمها!! .. (يضحكان) .. قلت لها: يا ستي أقعدي الدار أمان اعتبري نفسك ع البحر .. (يضحكان) .. ودي قعدت من هنا والعيال قاموا داخلين عليها بالعجل من هنا،، قامت راقعة بالصوت!! .. (يضحكان) .. ما تعرفيش راحت فين بعد أما عزلت؟؟ .. وبتسأل عليها ليه إن شاء الله؟؟ .. أبدًا،، باقول زمانها اتجوزت تاني .. قصدك رابع خامس .. كانت ولية غلبانة .. غلبانة؟؟؟؟ طب قفل ع السيرة دي بقى،، ممكن؟؟ .. الله؟؟ إيه اللي قلبك كده ما كنا لسه بنضحك؟؟ .. أوووف!! أستغفر الله العظيم .. مش كانت صاحبتك زمان وبتنزل تشرب الشاي معاكي؟؟ .. صاحبتي؟؟ أنا دخلتها بيتي لما كنت فاكرة أنها محترمـ... أستغفر الله العظيم،، هتخليني أجيب في سيرة الناس ليه؟؟ هو أنا ناقصة ذنوب؟؟ غايته،، لما حسيت أنها ولية مش مظبوطة ومركزة معاك كرَشتها .. إيه ده؟؟ هي كانت مركزة معايا؟؟ .. لا والنبي؟؟؟؟ يعني ما كنتش بتاخد بالك من نظراتها؟؟ .. يغمز لها بعينه: أنتي عارفاني بريء ما بافهمش في النظرات .. سلامات يا بريء،، بأمارة الـ هيهي هيء والـ ميهي هيء كل أما كانت تيجي!! ولا ضحكتها المنيلة اللي كانت بتجيب آخر الشارع زي ما تكون بتزغزغها!! .. ولية مايصة أعمل لها إيه؟؟ وبعدين مش الكلام كان بيبقى قدامك؟؟ .. ما هو علشان كده بقى قطعت رجلها قبل الكلام ما يبقى من ورايا .. إخص عليكي بقى أنا كده برضه؟؟ .. خلاص خلصنا .. طب حقك عليا يا ستي،، وبعدين ده موضوع فات عليه تلاتين سنة .. شالله يكونوا تلتمية .. طب هاتي راسك أبوسها .. يووووه!! سيبني دلوقت .. طب تشربي شاي؟؟ .. خليك أنا اللي هاعمله،، أقعد أنت استرجع ذكرياتك .. ما قلنا خلاص بقى الله؟؟ .. خلاص .. صمت .. الواد بقاله مدة يعني ما أتكلمش .. مين قال؟؟ طب ده لسه متصل النهاردة وقال لي أنه اتصل بيك كذا مرة ولقى موبايلك مقفول .. إوعي تكوني قلتي له أني بعته؟؟ .. وأنا برضه هاقول له حاجة زي كده؟؟ قلت له تلاقيه بس فاصل شحن .. وهو عامل إيه؟؟ .. كالعادة بيشتكي من العيال والمصاريف والعيشة،، بيقول احتمال ينزل ع العيد .. أنهي عيد؟؟ بقاله سنتين بيقول الكلام ده!! .. يعني هو بمزاجه؟؟ مش ظروف شغله ومدارس عياله؟؟ .. طيب، ربنا يعينه .. صمت .. (تضحك) .. بتضحكي على إيه؟؟ .. افتكرت لما الشيخ راضي ابن خالي جالنا زمان من البلد وبات عندنا .. (يبتسم) .. والنبي احكي لي الحكاية دي، أصل باحب أسمعها منك .. كنا في الصيف والرطوبة كانت عالية،، وما عرفتش أنام من صوت شخيره،، تقوليش مركب جرار في مناخيره البعيد؟؟ قبل الفجر،، قلت أخد دش،، وبعد ما دخلت الحمام وقلعت،، النور قطع!! قعدت،، شوية وغفِلت،، وده دخل الحمام من غير ما أحس بيه وقلع وقام قاعد!! وفجأة راح ناطط ومصرخ: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم،، أعوذ بالله من الشيطان الرجيم،، زي اللي لبسه عفريت!! .. (تضحك) ..خفت أحسن تطلعي من الأوضة على صوته وتشوفيه بالمنظر ده،، فخرجت وراه بسرعة علشان ألحقه،، النور جه واحنا في الصالة،، هو ماسك الجلابية بسنانة واللباس مدلدل بين رجليه وواقع منه ع الأرض وعمال يتحنجل زي البطريق،، وأنا وراه باحاول ألحقه .. (تضحك) .. ولسه بامسك ديل الجلابية،، اتلبش واتكعبل واتكفى على وشه!! .. (يضحكان) .. الراجل لف يا عيني وهو مرعوب لقاني واقف قصاده ملط!! قعد يصرخ ويقول: هتعمل إيه؟؟ لأه لأه!! .. (يضحكان) .. وأنا أقرب منه وأقول له: وطي صوتك!! ما تخافش ما تخافش!! .. بس بقى مش قادرة!! .. فضل يزحف ع الأرض لحد البلكونة وهو بيقول لي: هتعمل إيه؟؟ اتقي الله!! وأنا أقول له: ما تخافش ما تخافش!! .. (تمسح دموعها بيديها) .. الراجل شخ ساعتها على روحه!! .. (يضحكان) .. أحلى حاجة أنه ما جاش من يومها .. صمت .. لما الواد يتصل أكلمه على فلوس؟؟ .. ينظر لها في غضب .. خلاص أقعد يا أخويا والنبي ما تزعل .. ينظر لها في عتاب .. حقك عليا أنا غلطانة،، إن شاء الله ربنا هيفرجها من عنده .. إن شاء الله .. ما تقعد قمت ليه؟؟ .. هاجيب الترباس أركبه .. يا أخويا ترباس إيه دلوقت؟؟ الصباح رباح .. صمت .. إلا بالحق؟؟ هي البستلة اللي كانت في الحمام راحت فين؟؟ .. ياااه أنت لسه فاكر؟؟ مش العيال ولاد بنتك كسروها؟؟ .. ولاد الإيه!! كسروها؟؟ .. فضلوا يتنططوا عليها لحد ما اتكسرت،، والشملولة بنتك قالت هتجيب لي واحدة في عيد الأم،، لا جابت ولا سوت!! .. ولا يهمك،، أجيب لك أنا .. قال تجيب لي قال،، يا أخويا ركب ترباس الحمام الأول!! .. حاضر هاركبه .. إمتى؟؟ .. بكرة إن شاء الله. 





تعليقات

‏قال Zahraa Mohammed
مش عارفه اقولك ايه كوميديا معجونه بالأسى على حالنا
اسلوبك رائع ما شاء الله
هو ترباس الحمام لسه موجود اللي اشتراه قبل ما تولد أو تاه في زحمة الحياه

يومك رائع
‏قال P A S H A
يا مساء الأنوار
:))
اتنين عواجيز بييرغوا في أي مواضيع علشان يهربوا بيها من الوحدة والواقع،، (باب الحمام مثلا) .. الراجل ينكش الست علشان تتكلم،، يضحكوا .. شوية،، الست تنكش الراجل علشان يتكلم،، يضحكوا .. الست تناقر فيه وتقول له: هتركبه متى؟؟ .. يقول لها: بكرة إن شاء الله .. ويطنش وما يركبوش!! .. جايز علشان تنكشه تاني وجايز علشان يلاقوا حاجة يتكلموا فيها .. وحتى لما الراجل يقول لها أنه هيركب الترباس (بيمثل طبعا) هي بتمنعه وبتقول له: يا أخويا ترباس إيه دلوقت؟؟ الصباح رباح .. الأحداث بالترتيب:

(1) أول ما اتجوزوا كانت عاوزاه يغير الكالون قبل ما تولد وهو بيقول لها: حاضر،، بكرة إن شاء الله.
(2) بعد كده جددوا الشقة أو صلحوا الحمام وركبوا باب جديد،، وقت ما العيال كانوا لسه صغيرين بيلعبوا بالعجل،، واليوم اللي كان شايل فيه باب الحمام القديم (وقتها)،، جارتهم زارتهم.
(3) بعدين الولد بقى في الكلية والبنت في ثانوية،، وكالون (الباب الجديد) باظ،، وعاوزاه يصلحه،، فيقول لها: خلاص هابقى أشتري ترباس .. إمتى؟؟ .. بكرة إن شاء الله.
(4) بعدين العيال كبروا واتجوزوا والاتنين بقوا عايشين لوحدهم وما حدش بيسأل عليهم،، بييرغوا في أي مواضيع علشان يهربوا بيها من الوحدة والواقع،، (باب الحمام مثلا) :))
وحلو جدا برضه التصور بتاع حضرتك،، أن الترباس اللي اشتراه من قبل ما تولد تاه في زحمة الحياة :))
بامتن جدا للقاريء اللي بيركز وينكش في التفاصيل .. وباعتذر لأي حد حس بلخبطة أو لخفنة وهو بيقرا البوست .. لأن بصراحة عقبال ما ظبطته كنت جبت جاز.
:))
شكرا جزيلا لحضرتك،، نورتينا
‏قال رحاب صالح
مساء البنفسج
الوحدة تعمل اكتر من كدة
ضحك ووبكي
حالنا مضحك مبكي
علي أد ما ضحكت علي اد ما تعبت
كوميديا سوداء احييك عليها يا باشا
بالنسبة لي حياتي لكن مش حرة فيها صعبانة عليا بجد لأنها بتعبر عني عن رحاب بس مش هجرتها انا بس كنت بحاول الملم شتات نفسي عشان أكون مستعدة أواجه من جديد حياتي
الحوليات بكتب فيها حاجات من وحي الموقف او اللحظة
وبكتب فيها هروب من مدونة حياتي
بس في شوية قصص أو حكايات خفيفة هنشرها فيها ان شاء الله
جايز ابدأها النهاردة
دعواتك
‏قال P A S H A
يا مساء الورد
:))
ربنا يكرمك ويجازيكي كل الخير على تشجيعك الجميل
:))
المدونات والتدوين بقى حالهم يحزن .. أكتر من زميل اتكلم في الموضوع ده الفترة اللي فاتت .. كلهم أجمعوا على أن التدوين يحتضر .. فيه منهم اللي قفل مدونته .. عن نفسي باحاول ما أخليش الواقع ده يحبطني .. رغم أنه مزعلني ومضايقني لدرجة كبيرة .. من شهرين حذفت أكتر من تلتميت مدونة من عندي .. المدونات اللي أصحابها هجروها أكتر من تلات سنين .. وكل فترة هاغربل فيهم .. علشان أقدر أتابع بتركيز الناس اللي لسه مستمرة.
ناس كتيرة اختفت .. ناس حلوة بجد .. فكر وعلم ومواهب وأقلام وأدمغة وأساليب وإبداعات وخفة دم وطاقات كبيرة اختفت واتبددت .. الواحد ما بقاش قادر يفتكرهم من كترهم .. الدنيا تلاهي؛ أنا عارف .. ووالله العظيم بادعي للكل بظهر الغيب أن ربنا يوفقهم في حياتهم ويبارك لهم في وقتهم وعمرهم .. ما تتخيليش بافرح قد إيه لما باعرف أن حد من الزملاء اللي اختفوا عن التدوين فترة: ربنا كرمه واتخرج / حضر دراسات عليا / اتجوز / خلف / عمل حج أو عمرة / سافر أو هاجر وشق طريقه / ألف كتاب حلو أو سيناريو فيلم .... إلخ،، بافرح جدا والله العظيم .. إنما اللي يزعل،، أنك تلاقي اللي اختفى من هنا راح لجأ ع الفيس .. وبعد ما كان بيقرا وبيكتب هنا .. بقى شغال روبوت هناك،، شير ولايك ومقضيها شات وإنبوكسات وفيه بعضهم اللي افتكر نفسه نجم لما كتروا متابعينه (مشيها متابعينه) وراح عامل له كتاب ولا اتنين أو شوية فيديوهات خايبة زيه .. وهنا خلاص بقى كخة.
قابلت زميل من فترة طويلة .. سألته على أخبار المدونين بما أنه ضايفهم وبيتابعهم ع الفيس .. عرفت منه أن الغالبية زعلوا من بعض بسبب السياسة وما بقوش يتكلموا .. كل واحد له شلته، اللي بتتكلم وبتقطع في فروة الشلل التانية .. طب إيه اللي جابركم يا جدعان؟؟ .. ده احنا هنا في بلوجر – كنا - بنعرف أخبار بعض وبنوِد بعض وبنعمل لقاءات وبنتقابل .. غايته .. بالنسبة لي هنا الأساس .. عرفت الناس هنا .. والناس عرفتني هنا .. والله اللي عاوز يكتب في مدونته ويتابعنا،، أهلا وسهلا .. اللي مش عاوز أهلا وسهلا برضه .. كل واحد حر .. وكل واحد ينام على الجنب اللي يريحه .. وربنا يكرم الجميع وييسر لهم حالهم.
اللي مضايقني هنا بصفة شخصية حاجتين:
1- أني ما بقتش عارف أكتب لنفسي زي زمان .. مش قلة وقت .. لأ .. جايز قلة تركيز .. جايز بسبب ضغوط الحياة .. جايز لأني في أحيان كتيرة باقول الناس مالهاش ذنب تتنكد،، كفاية اللي هما فيه .. فبقيت أكتب وما أنشرش إلا الحاجات الخفيفة (الهايفة) .. ولو نشرت موضوع عن حاجة مضايقاني،، فغالبا باقفل التعليقات علشان مش هاقدر أرد .. وبعد ما كانت المدونة هي ركن البيت اللي الواحد بيقعد فيه مع نفسه ويرتاح ويفضفض ويضحك بصوت عالي،، بقت أوضة صالون في بيت غريب أو محطة أتوبيس.
2- المجاملات .. فيه ناس معينة عمري ما أعلق عندهم مجاملة وفيه ناس تانية غالبا ما باعلقش عندهم غير مجاملة .. الأولانيين عمري ما أقدر أنافقهم لأنهم هيزعلوا،، التانيين عمري ما أقدر أصارحهم لأنهم هيزعلوا .. الأولانيين،، كل مرة باعلق فيها عندهم،، باحس أني سخيف،، لأني ما عبرتش كفاية عني (عن حالتي) لما قريت البوست،، بس ده فعلا بيبقى غصب عني لأني ما بابقاش لاقي كلام أعبر لهم بيه عن مدى إعجابي باللي كاتبينه .. التانيين،، باضرب نفسي ميت جزمة في كل حرف مجاملة باكتبه لهم وباقول مش الأولانيين أولى بالترالام لام ده؟؟ .. يمكن اللي بيخليني أجامل التانيين،، أني باحس أنهم ممكن يكتبوا كويس لو قرأوا،، وباقول يا واد جبر الخواطر على الله،، الكلمة الطيبة صدقة،، مين عارف؟؟ مش يمكن ربنا ينفخ في صورتهم لو لقوا حد يشجهم؟؟ .. لكن .. لكن .. لكن لأ .. الموضوع بجد بيعصبني وبيتعبني نفسيا وأنا عندي المرارة يا جدعان .. الوقت اللي أضيعه في قراءة بوست زي الخرا كله غلطات إملائية وكتابية ومش بوست أصلا دي واحدة كاتباه وهي بتغسل المواعين،، ده وقت ضاع في الحرام وربنا هيحاسبني عليه .. نفسي جوجل يشد مني صفحة التعليقات وأنا باعلق عند التانيين ويبدلها بصفحة التعليقات عند الأولانيين،، ساعتها هارتاح نفسيا كتير.
ارجعي مدونتك يا رحاب واكتبي وسيبك من الحلويات اللي أنتي بتكتبيها في الحوليات دي ربنا يهديكي.
:))
نورتينا
‏قال رحاب صالح
ههههه والله العظيم انا صعبان عليا نفسي
خلتني اعيط بكلامك
بس والله انا نويت ارجع المدونة تاني واكتب
عارف انا يمكن بقيت اخاف اكتب عشان محدش يقولي مين ده او انه يأول ده علي حاجة شخصية
بس قررت ان اهزم خوفي اللي استمر من 2012 لغاية دلوقت
وقت كتير انا عارفة
بس كمان حالتي النفسية والصحية تدهورت بسبب حاجات كتير خلتني مش قادرة اكتب او ان مخنوق الكلام جوايا
انا تعبت من رحاب وعمايلها
ف وقت م الاوقات سألت نفسي بتعملي كدة لية هتستفيدي ايةتدمري نفسك وصحتك وموهبتك اللي بيقولوا عليها
فتحت تدوينات قديمة ولقتني بكتشف رحاب تانية
فين رحاب دي
مش عارفة
ممكن القي بالسبب علي شخص ما
بس ف الاول والأخير انا الملومة وانا السبب لأن دي نفسي وحياتي وجسمي اللي انا ببهدله معايا
اول حاجة قررت ان اهتم بصحتي شوية والحمد لله اتحسنت اووي
وحاليا بشوف كتاباتي القديمة وبكملها
امبارح مقدرتش لان كان في ضيوف ف البيت
بس النهاردة هتلاقي بوست بتمني انك تقولي رأيك فيه بجد سواء اول ما انشره او حتي بعد سنة
هستني رأيك أي كان لأن رأيك يهمني
بالنسبة للفيس انا بهبل عليه زي الباقيين
يمكن حذفت ناس فعلا بسببالسياسة بس مش عشان خلافي معاهم لاء عشان كانوا بيبعتولي بوستات غير مناسبة وفيها كلام مش مناسب
أنا مش مع او ضد بس الخلافات كبرت اووي بينهم وحاليا فريقين من المدونين فريق هنا وفريق هناك وفريق بينهم يري ويسمع ويقرأ ويصمت
التدوين بح خلاص
بس انا منستوش لسة بدخل مدونات ولسة بشوف ف قايمة القراءة وادخل اشوف واعلق او اقرأ وبس
لان بلوجر هتفضل بيتي وسكني وملاذي وراحتي
أنا بحب بلوجر أووي هو زي حبيبي الأولاني كدة حبي الأول الي مش هنساه مهما مرت السنين
هييية كفاية كدة بقي خليني اقوم اصلي المغرب وأجي اظبط البوست
‏قال P A S H A
حقيقي مبسوط أنك اتكلمتي براحتك .. ربنا يكرمك ويوفقك وييسر لك حالك
:))
قريت البوست بتاعك
:))
نورتينا يا رحاب