المشاركات

عرض المشاركات من يوليو, 2017

PAUSE

* باعتذر جدا لأي حد كان قراها (قبل التنويه) واتضايق من الألفاظ البذيئة اللي كانت مكتوبة وشيلتها .. حقكوا عليا يا جماعة والله، أنا آسف .. شكرا لحضراتكم.


على المسافر ألا يبص وراه 
شمال يمين حنينه هيشده 
وألف حاجة وحاجة تترجاه 
وكل حاجة بقوة هتهده 
*** 
PAUSE 
ع الشوارع والحواري كمان 
على نفس آااه الست في القهوة 
على حاج غفل حبة ف الدكان 
يصحى يسب الخلق على سهوة 
***
PAUSE 
على ست م الشباك تدلدل حبل 
وبتاع بطاطس عبى طلسقها 
على قطة رخمة جنب عربية أكل 
واقفة بتزغر للي طرّقها 
***
ما تخافش سافر بس ما تحفـِش 
عمرك غموس للغربة ع الفاضي 
ما تسيبش عمرك الحنين يقفش 
ده الهم ذكرى تفصد الماضي 
***
على البنات الحلوة تستنى 
أصل اللي سافر لجلهم راجع 
وبكره كعب الحلوة يتحنى 
والزفة تجري فاتحة ع الرابع 
***
على المسافر ألا يبص وراه 

عن السعادة التي بداخلك

صورة
لا يهم إن كنت رئيس الأوروغواي .. لقد فكرت في كل هذا كثيرا .. قضيت أكثر من عشر سنوات في الحبس الانفرادي، كان لدي الوقت .. قضيت سبع سنوات دون أن أفتح كتابا، مما ترك لي الوقت للتفكير .. وهذا ما اكتشفته: إما أن تسعد بالقليل جدا، دون أن تقسو على نفسك، لأنك تملك السعادة بداخلك أو لن تصل إلى شيء.
أنا لا أدافع عن الفقر، أنا أدعو للإعتدال .. ولكننا اخترعنا مجتمع إستهلاكي، يسعى للنمو باستمرار .. وعندما لا يحدث نمو، يصبح الأمر مأساة .. لقد اخترعنا جبلا من الاحتياجات الزائدة، يحتم عليك الشراء والتبديد باستمرار.
أنها أعمارنا، تلك التي نبددها ... عندما أشتري شيئا، أو عندما تشتريه أنت، لا ندفع المقابل بالمال، بل بأوقات من حياتنا كان علينا أن نحياها ونحن نجمع هذا المال .. الفرق هو: أنك لا تستطيع شراء حياة.
الحياة فقط تمضي، والفظيع في الأمر؛ أنك تضيع حياتك وتفقد حريتك.
Past President of Uruguay: José Mujica*
* المقطع من الفيلم الوثائقي Human إنتاج 2015


كلمة رائعة أخرى مترجمة بالعربية:

هزيت راسي

مرة كنت مفلس واتصلت بواحد صاحبي علشان أستلف منه قرشين .. ما قلتلوش أني مفلس لما كلمته، بصراحة اتحرجت منه لأني كنت مستلف منه قرشين من فترة علشان واحد صاحبنا تاني (مفلس برضه) ولسه ما رديتهمش .. فضلت واقف مستنيه ربع ساعة بعيد عن القهوة لحد ما جه .. عديت الشارع وسلمت عليه وقعدنا نلعب طاولة شوية .. جيت أفاتحه على فلوس، جاله تليفون م الشغل، فسكت .. كان بيعتذر للي بيكلمه وبيحلف له أن الحالة المادية مزنقة معاه، وأن له فلوس بره عند ناس ولسه ما جتش، وطلب منه مهلة أخيرة لحد بكرة بس، يمكن ربنا يفرجها .. سمعت الكلام ده وشعر جسمي كله وقف وعرقت وما بقتش عارف أبلع ريقي م الكسوف .. قعدت أقول بيني وبين نفسي أكيد ما يقصدنيش أنا بالكلام ده، بس في نفس الوقت حسيت أنه قاصد يلقح عليا علشان أرد له الفلوس اللي كنت مستلفها منه، وما بقتش عارف أتصرف إزاي؟؟ .. هل أقول له أن القرشين اللي استلفتهم منه قبل كده كانوا علشان صاحبنا التاني ولسه ما جابهمش؟؟ وبعدين قلت لأ عيب ما يصحش أفضح الراجل برضه، لأنه لو كان عاوز يعرفه أنه مزنوق، كان راح أستلف منه هو على طول وما قصدنيش أنا .. بلاش، هافاتحه إزاي في القرشين اللي عاوز أس…