خير بداية ... بداية الخير


- انقطعت عن التدوين لفترة – قال يعني كنت مقطع التدوين – وعدت .
وأنا باقلب في المدونات اللي اتعودت ازورها لقيت خبر عن موضوع "بؤجة الخير" وبصراحة ما كنتش هاكمل قرايه – هاقول لكم ليه بعدين - لحد ما قريت إن الجمعية الخيرية اللي ناويين يتبرعوا فيها السنة دي موجودة في منطقة الزهراء بمصر القديمة ... استوووووب .. يعني جنب مني ... المحطة اللي قبل مني على طول ... لقيتني من غير ما أحس رحت كاتب تعليق ونشرته على المدونات اللي حسيت إن أصحابها هم الرعاة الرسميون للموضوع ( جزاهم الله ألف ألف مليون خير عن هذا العمل وربنا يتقبل منهم صالح الأعمال ) ووصفت فيه على قد ما افتكرت ساعتها العنوان للناس الغريبة عن المنطقة وإزاي يوصلوا له وووو ....
- فلاش باك ... ليا واحد زميلي ساكن في الشارع اللي فيه دار رسالة للأيتام في المعادي الجديدة وبازورة على فترات ... وكنت بافرح قوي لما باشوف الشباب والبنات اللي زي الورد وهما بيجمعوا الشنط اللي فيها الهدوم المستعملة وكلهم طاقة وحيوية ... بجد كنت باحس إنهم ملايكة وكل واحد فوق راسه هالة نور ... أه والله العظيم تلاته ... وكتير كنت باتمنى أشارك معاهم ... بس ... ما تعرفوش ... كسل ولا خجل ولا تكبير دماغ ولا شيطان يقعد يهبط فيك ويقول لك يا عم دول بياخدوا الحاجات دي يبيعوها ويصرفوا تمنها على نفسهم ولا ولا ..... أي مبررات خايبه ... وطبعاً إذا حضرت الشياطين انصرفت الملائكة وبمجرد ما أسيب المكان ... بانسى كل حاجة ... ما كنتش بافتكر الموضوع ده إلا في رمضان ... لما أشوف في التلفزيون إعلانات معهد الأورام ... وأقلب المحطة بالريموت قبل ما أشوف صور العيال اللي تقطع القلب ... وأسمع جملة " تعالوا زورونا" اللي كانت بتسد نفسي عن الأكل ... وبمجرد ما الإعلان يخلص أكمل أكل عاااادي جداً .
- من متابعتي للمدونات اليومين دول لاحظت إن نسبة كبيرة جداً من المدونات كئيبة ... بجد حاجة تخليك تنتحر ... معظمها تجارب شخصية أو إنعكاس لحالة البلد أو أي ملل والسلام ... وأنت حتى لو مووودك عالي قوي ودخلت عند حد منهم ... تخرج وأنت شايل هموم الدنيا فوق راسك ... واحنا أصلنا شعب يحب يجامل قوي في النكد !!
بعد ما قريت عن موضوع " بؤجة الخير " قعدت مع نفسي وقلت هو مين فينا اللي محتاج للتاني ؟ الفقير الغلبان اللي لا أعرفه ولا يعرفني ولو شفته في إشارة هاقول : يا حرام !! ... وبمجرد ما أبعد صورته تتبخر ؟ ولا أنا اللي محتاج له ؟ الفقير اللي ربنا سبحانه وتعالى كده كده .. بيا أو من غيري ... ربنا هايبعت له رزقه لحد عنده ... ولا أنا اللي محتاج للخير والثواب من وراه ؟
أنا ... أنا اللي بجد ... بجد ... بجد ... محتاج له .... محتاج أعمل خير ... محتاج أقرب من ربنا .... باتلكك عشان يرضى عليا ... يمكن أقدر أكفر جزء من جبال الذنوب اللي عليا ... فاكرين فيلم اللي بالي بالك ... لما اللمبي قال لحسن حسني : ده أنا مستني ولو ربع فرصة عشان ابقى بني أدم !! مين عارف مش يمكن ؟
يمكن إيه دي بقى بتاعتي أنا ... وبتاعتك أنت ... مش يمكن إن الموضوع ده يكون السبب في إن ربنا سبحانة وتعالى – وهو العلي القدير - يفرج بيه كربتك ؟ يريح بالك ؟ يطمن قلبك ؟ يرد لك الغايب ؟ يحقق حلمك ؟ يبعد عنك شر ما تعرفوش ؟ يهديك ؟ ويدلك لطريق الخير؟ اللي ممكن يبقى فعلاً قدامك وأنت معمي عنه ؟
ما حدش يتكسف إنه ييجي لأي سبب .. صدقوني كلنا نعرف بعض حتى من غير ما نتقابل .. واللي أول مرة ييجي زي حالاتي هاعرفه من بعيييييييد قوي ... لإن هايكون فوق راسه هالة نور ... مش مصدقني ؟؟ ... تعالى وشوف بنفسك .
- أنا بإذن الله هاروح ... وهاحاول أعمل اللي ربنا يقدرني عليه ... أنا مش أقل من الناس اللي رايحة دي – مع خالص إحترامي وتقديري ليهم كلهم – ده فيه ناس بتيجي من بلاد وبتسافر وتشيل على قلبها ... فيه بنات بييجوا لوحدهم من بلاد بعيدة لوجه الله تعالى ... وفعلاً المنطقة دي تحديداً محتاجة ... إصطبل عنتر وعزبة خير الله وأثر النبي وبطن البقرة والفواخير والشيخ مبارك محتاجة كتيييييييير !! ... والمحتاج ما بيطلبش ...

- سنة 2009 بكل ما كان فيها .... خلاص بتودع ... بحلوها ووحشها ... كام يوم وهاتبقى ذكرى .... وكله من عمرنا ... هي ممكن بس تطول شوية مع المدرسين اللي متعودين يكتبوا التاريخ كل يوم في كشكول التحضير وع السبورة ... بس شهر بالكتير ومن غير ما يفكروا أويسألوا نفسهم هايكونوا اتعودوا يكتبوا 2010 .
عاوزين كلنا نستقبل سنة جديدة .. ببداية جديدة ... وخير بداية ... بداية خير
**
التجمع بإذن الله تعالى هايكون يوم الجمعة الموافق 11/12/2009 أمام مسجد الزهراء - منطقة مصر القديمة - الساعة 10.30 ص
أرقام التليفونات في حالة الإستفسار :
أ/ خالد - مدونة همس الأحباب 0101345140
----------------------------------------------------------
ملحوظة : (عشان دي أمانة في رقبتي)
واحدة زميلتي في الشغل كنت باقول لها على موضوع بؤجة الخير ،، قالت لي : وماله يشرفوا .. طالما هايجيبوا هدوم ههههه ... أنت بس إديهم عنواني وأنا هاشيلهم من ع الأرض وأعمل لهم حلة محشي بس إديهم المقاسات بتاعتي أنا والراجل والعيال .... وبعدين اللي مش هايقدر يجيب هدوم يدفع فلوس ... واللي مش هايقدر يجيب هدوم ولا يدفع فلوس ييجي بس واحنا نقلعه !! ههههههههههه
خلاص يا أم ( .... ) أديني قلت لهم أهه !!
رجاء :
السادة الكرام اللي هايشرفونا من خارج القاهرة ... ربنا يا رب يجيبهم ويرجعهم بألف ألف سلامة ... نسألكم الدعاء في الطريق بالهداية والعفو والستر ورضا الله ... فدعاء السافر مستجاب ... ربنا يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال.
أحبكم في الله

تعليقات