المشاركات

عرض المشاركات من يونيو, 2013

العزال 1

- الفترة من منتصف 2009 لغاية منتصف 2010 بالنسبة لي كانت فترة العِزال.

البداية كانت في الشغل ، لما نقلوا مقر الإدارة اللي باشتغل فيها من المبنى القديم الكبير الفخم الجميل لأوضتين تحت السلم في دور أرضي لمبنى مزعج وقميء وقريب من الشارع !! .. كإننا بالظبط كنا ساكنين في شقة من الشقق القديمة اللي سقفها عالي في حي جاردن سيتي واتنقلنا لأوضتين بحمام مشترك في بدروم تحت بير السلم في تل العقارب !! (ملحوظة : كنت سمعت أن سكان تل العقارب هم السكان الأصليين لحي جاردن سيتي . والله أعلم) .. المكان بقى اللي نقلونا فيه حالياً أشبه بدكة البواب اللي في الشارع !! .. افتقدت حاجات كتيرة جداً في المبنى القديم .. مثلاً : الهدوء والخصوصية .. شجرة التوت اللي كانت فروعها داخلة جوه شباك الأوضة بتاعتنا والقلل اللي كانت على شباك أوضة السكرتارية وقصاري النعناع والريحان .. العصافير اللي كانت بتطير من وقت للتاني جوه الأوضة ، واللي مع الوقت بقت تقعد تتنطط على مكاتبنا واحنا بنفطر علشان نسيب لها الفتافيت ، العصافير اللي كانت بتقعد تزقزق كتير أوي كل يوم واحنا مروحين وكأنها بتسلم علينا .. الكنبة الجلد السودا الوثيرة اللي الشل…

قصة القفا وتدريب النملة

- فيه حتة نفسي أروحها أوي بس مش عارفها .

- فيه قصة كتبتها كذا مرة ومسحتها وكل ما أنساها افتكرها تاني ، عن واحد موظف غلبان كان راجع بالليل وفجأة واحد ضربه بالقفا ! في كل مرة أقعد أوصف وأسرد بإسهاب في إحساس الراجل لحظة ما انضرب بالقفا ! بافضل أكتب لحد ما اتشحن وانفعل جداً بجد وكأني أنا اللي انضربت على قفايا ، وفي الآخر أمسح كل اللي كتبته ! مش عارف هل بامسح القصة علشان الراجل بيصعب عليا وبابقى عاوز أرد له اعتباره على الورق - ده على اعتبار أنه شخص حقيقي يعني - ؟ ولا علشان هو ما أخدش موقف من اللي ضربه ؟ طب ما أساساً اللي حفزني أكتب القصة هو الموقف / القفا يبقى بامسحها ليه ؟ مش لاقي تفسير منطقي !

- فيلم Big Fish عجبني جداً ، حاسس إني عاوز أشوفه كتير من كتر ما لمسني ! حاسس إنه أعمق بكتير مما فهمته ! وفي نفس الوقت مش عاوز أفهمه أكتر من كده !

- عارف النكتة البايخة بتاعة الراجل اللي قعد عشرين سنة يدرب نملة ويخلليها تسمع الكلام ؟؟ لما قابل عيل صغير وحب يوريله الإنجاز اللي عمله فقام العيل فعصها (قبل ما الراجل يتكلم أصلاً) بصباعة وقال له يا عم دي نملة ؟؟ واتكرر نفس الموقف بعد عشرين سنة مع نفس العي…

زفة

البنت .. كانت راكبة فسبا ورا شاب .. كانت حاضناه بإيديها الشمال ، وبإيديها اليمين كانت حاضنة فستان فرح في الـCover بتاعه .

على يمين الفسبا .. كان فيه ميكروباص .. البنت اللي قاعدة جنب الشباك اللي ورا السواق كانت بتبص قوي على الفستان اللي في إيد البنت اللي راكبة الفسبا .. وراحت متنهدة تنهيدة طويلة ، وتمتمت بشوية كلام مش مسموع .. وبعدين بصت جنبها أحسن يكون اللي جنبها سمعها .. بس أنا عملت نفسي مش واخد بالي .


الشاب اللي سايق الفسبا ، ولع سيجارة لما لقى أن الوقفة طولت في الشارع الزحمة .. وقال للبنت اللي حاضنة الفستان : عارفه لو قلتيلي نروح في حتة تاني ؟؟ أنتي النهارده طلعتي عين أمي !!

البنت اللي حاضنة الفستان : ما أنا قلتلك ننزل بدري عشان الزحمة ، أنت اللي صحيت لي المغرب !!

الشاب : لا مغرب ولا عشا !! وما تكتريش ف الكلام معايا عشان أنا على أخري !! أحسن والله العظيم أسيبك ف الشارع وأمشي !!

البنت اللي حاضنة الفستان : بالسلامة يا حبيبي !! اجري يا أخويا ع الصيع بتوعك !! بس والله العظيم لأقول لأبوك !!

الشاب : باقول لك إيه يا بت ؟؟ ما تخلينيش .....

البنت اللي حاضنة الفستان وهي تلكمة بغيظ في كتفه : ما تحت…

The Man Who Copied

صورة
- "أندريه" بيشتغل في محل على ماكينة تصوير .. كل اللي بيقبضه في الشهر 302 دولار ، بعد الإستقطاعات بيصفوا على 290 دولار ، يعني سعر حذاء تنس !! .. بيدفع منهم 190 دولار قيمة نص إيجار الشقة اللي قاعد فيها هو وأمه و32 دولار نص قسط التليفزيون الـ 14 بوصة اللي بالريموت كونترول !! .. الـ 68 دولار اللي فاضلين بيشبرق نفسه بيهم ، بيشتري مجلات أطفال وأقلام وألوان لأنه بيحب الرسم .. علشان يشتري منظار قعد يحوش لمدة سنة بحالها !! .. كانت متعته انه يراقب الناس بالمنظار كل يوم من شباك أوضته ويشوف الحاجات البعيدة وهي بتقرب !! .. بالمنظار كان بيراقب "سيلفيا" كل يوم .. قدر يحفظ كل تفاصيل أوضتها وطقوسها ، حتى هدومها اللي في الدولاب !! .. ومن كتر ما بيراقبها بالمنظار حبها ، فقرر أنه يمشي وراها في يوم علشان يعرف هي بتشتغل فين .. فاكتشف أنها شغاله في محل اسمه "سيلفيا" فخاف أنها تكون هي صاحبه المحل وتطلع غنية ، المهم اتجرأ ودخل المحل وهو بيدور بعينه عليها ، لحد ما قابلته واكتشف أن المحل بتاع ملابس داخلية حريمي !! فاتحرج وما عرفش يتصرف إزاي فقال لها أنه عاوز يشتري هدية لأمه علشان ع…

زحلونين

أنا مش قلتلك ميت مرة ما تقفلش الموبايل ؟؟ ولو هاتقعد في مكان ما فيهوش شبكة تبقى تعرفني قبلها ؟؟ أفضل أنا قاعدة قلقانة عليك كل ده ؟؟ إلا حتى ما هان عليك تبعت لي رسالة تطمنني فيها عليك !! أنت بالشكل ده هاتخلليني أحرم أتصل بيك تاني على فكرة !! وبعدين يعني هما الناس اللي أنت معاهم أهم مني ؟؟ عموماً خلليهم ينفعوك !! أنا أصلاً غلطانة إني عبرتك واتصلت بيك !! كنت فين بقى حضرتك من الصبح ؟؟ هه ؟؟ وما اتصلتش بيا ليه ؟؟ وطبعاً كالعادة نزلت من غير فطار ومقضيها قهوة وسجاير من الصبح !! أنت أصلاً لو بتحبني كنت تاخد بالك من نفسك !! طب ما هانش عليك تتصل تطمن عليا ؟؟ ماشي !! بس خلليك فاكر إنك زعلت مني لما اتصلت بيا مرة ولقيت موبايلي مقفول !! وهو والله العظيم كان فاصل شحن !! ورغم كده برضه كلمتك من موبايل واحدة صاحبتي علشان أطمنك عليا !! أنت مسحت نمرتها صح ولا لأ ؟؟ عارف لو لقيتك لسه مسجلها ؟؟ والله العظيم لأقرمك قرمة تجيب دم !! المهم ، حضرتك ناوي تيجي النهاردة الساعة كام ؟؟ ولا هاتتأخر كالعادة ؟؟ اعمل حسابك إننا هانتغدى وننزل على طول !! عشان ما تجيش الساعة تسعة زي المرة اللي فاتت وتقول لبابا عاوزين نخرج …