وقوف متكرر



كانوا ماشيين قدامي .. هدومهم من ورا متنعكشة زي بعض بالظبط .. هي: بلوزتها البيضا متكرمشة ومرفوعة من الناحية الشمال فوق الجيب الوراني الصغير للجيبة الجينز السودا .. هو: قميصه الأبيض متكرمش ومرفوع من الناحية الشمال فوق الجيب الوراني للبنطلون الجينز الأزرق .. هما الاتنين بيحدفوا ناحية اليمين وهما ماشيين، وكأن فيه تـُقل خفي غير مرئي بيزقهم سوا من على شمالهم .. وبرضه هما الاتنين بيرجعوا تاني مع بعض، وكأن نفس الموجة اللي زقتهم هي نفسها اللي رجعتهم .. كل واحد فيهم شايل شنطة بلاستيك سودا في الإيد الشمال .. وفي الإيد اليمين عيل مجرجره وراه .. كل عيل، ماشي عاوج راسه ناحية الشمال ورافع دراعه اليمين زاوية قايمة على بقه، بيحاول يلحس ستيك الآيس كريم اللي مشعلقه معاه ومش عارف .. قبل عربية الفول اللي على الصف التاني، وقفوا، بصوا يمين وشمال على العربيات علشان يعدوا، العيلين استغلوا فرصة الوقوف وعدلوا راسهم وقرروا يلحقوا الآيس كريم اللي كان بينقط على الأرض .. وفي اللحظة اللي قربوا فيها ستيك الآيس كريم من بقهم، كانوا اتشدوا بسرعة علشان يعدوا الشارع.

سبقها بخطوة بعد ما عدوا، شافت قميصه المرفوع .. وقفته .. وقف .. وقفت .. العيال وقفوا .. سابت الواد من إيدها .. العيال قربوا الآيس كريم من بقهم .. شدت له القميص .. مسكت الواد تاني .. اتحركوا .. سبقته بخطوة .. شاف بلوزتها المرفوعة .. ضحك .. وقفها .. وقفت .. وقف .. العيال وقفوا .. رفع إيده اللي ماسك بيها الشنطة .. العيال قربوا الآيس كريم من بقهم .. شد لها البلوزة وغمزها بكتفه الشمال في كتفها اليمين من ورا .. اتكسفت .. ابتسمت .. اتحركوا .. سابت الواد من إيدها ومشته قدامها .. ساب الواد من إيده ومشاه قدامه .. جت على يمينه .. قرب منها .. نقلت الشنطة في إيدها اليمين .. حضنت دراعه اليمين بإيديها الشمال .. العيال خلصوا الآيس كريم ومشيوا ورا بعض يمسحوا إيديهم اليمين في غطا العربيات.