هزيت راسي



مرة كنت مفلس واتصلت بواحد صاحبي علشان أستلف منه قرشين .. ما قلتلوش أني مفلس لما كلمته، بصراحة اتحرجت منه لأني كنت مستلف منه قرشين من فترة علشان واحد صاحبنا تاني (مفلس برضه) ولسه ما رديتهمش .. فضلت واقف مستنيه ربع ساعة بعيد عن القهوة لحد ما جه .. عديت الشارع وسلمت عليه وقعدنا نلعب طاولة شوية .. جيت أفاتحه على فلوس، جاله تليفون م الشغل، فسكت .. كان بيعتذر للي بيكلمه وبيحلف له أن الحالة المادية مزنقة معاه، وأن له فلوس بره عند ناس ولسه ما جتش، وطلب منه مهلة أخيرة لحد بكرة بس، يمكن ربنا يفرجها .. سمعت الكلام ده وشعر جسمي كله وقف وعرقت وما بقتش عارف أبلع ريقي م الكسوف .. قعدت أقول بيني وبين نفسي أكيد ما يقصدنيش أنا بالكلام ده، بس في نفس الوقت حسيت أنه قاصد يلقح عليا علشان أرد له الفلوس اللي كنت مستلفها منه، وما بقتش عارف أتصرف إزاي؟؟ .. هل أقول له أن القرشين اللي استلفتهم منه قبل كده كانوا علشان صاحبنا التاني ولسه ما جابهمش؟؟ وبعدين قلت لأ عيب ما يصحش أفضح الراجل برضه، لأنه لو كان عاوز يعرفه أنه مزنوق، كان راح أستلف منه هو على طول وما قصدنيش أنا .. بلاش، هافاتحه إزاي في القرشين اللي عاوز أستلفهم منه وأنا لسه سامعه بيقول أنه مزنوق؟؟ .. وبقيت قاعد محتاس.


فجأة، جه صاحبنا التاني (اللي أنا كنت مستلف علشانه) وقعد معانا .. قلت في عقل بالي يمكن ربنا فرجها عليه وجه يرد لي القرشين اللي كان مستلفهم مني، وحمدت ربنا في سري أني ما أتسرعتش وطلبت فلوس تاني من صاحبي .. وأتأكد ظني أول ما لقيت صاحبي ده راح مطلع فلوس من جيبه .. ياما أنت كريم يا رب .. "ما تخلي يا ابني، مستورة الحمد لله، خليهم معاك شوية، مستعجل على إيه؟؟" .. الكلام ده كنت مجهزه علشان أقولهوله وهو بيديني الفلوس .. وبعدين قلت بلاش تمثيل وخدهم منه أحسن يرجعهم جيبه تاني .. الفكرة كلها أني كنت محرج من صاحب الفلوس، اللي قاعد معانا وهيشوفني وأنا باخد الفلوس .. طب إيه؟؟ .. أخدهم من إيد ده أديهم لإيد ده؟؟ طب وبعدين؟؟


"طب والباقي؟؟" .. "يومين كده يكون ربنا فرجها وأجيبهملك" .. "والله العظيم يا عم قبل ما تيجي بدقيقة، الناس أصحاب الفلوس اتصلوا بيا قدام شريف وما بقتش عارف أقول لهم إيه؟؟ مش حصل يا عم شريف الكلام ده قدامك؟؟" .. هزيت راسي .. "شريف. أنت ليك عندي فلوس من إمتى؟؟ مش أكتر من تلات شهور؟؟" .. هزيت راسي .. "أنا مش عارف أقول للناس إيه بكرة؟؟ المشكلة أني عارف أن هما كمان عليهم التزامات ومرتبات عمال" .. "والله يا ابني ما عارف أقول لك إيه؟؟ ربنا يعلم أنا جبت لك القرشين دول إزاي!!" .. "ما تشوف لي قرشين معاك يا شريف لحد ربنا ما يفرجها؟؟" .. "وشوف لي أنا كمان والنبي" .. هزيت راسي.

تعليقات

‏قال Tarkieb
كدة مش حتعزمني...مديون اهو
‏قال P A S H A
Tarkieb
:))
يا كبير هو احنا عندنا أعز منك؟؟ نستلف ونعزمك،، بس أنت تؤمر :))
واحشني كتير ومفتقد مدونتك ووجودك وسطنا يا كبير،، لعل المانع خيرا إن شاء الله وتكون بألف خير وصحة وسعادة
:))
نورتني كتير
‏قال جيلان حمزة
سلام عليكم
طيب وحياتك يا أستاذ شريف تشوفولي قرشين معاكم أنا كمان 😊
جميلة اللقطات اللي حضرتك بتاخدها من الحياة اليومية البسيطة و بتوقفنا عند كل تفاصيلها كأنها صورة فوتوغرافية ليها نبض
تحياتي
‏قال أحمد فضيض
موقف جميل نقلته بجمال :)
‏قال P A S H A
جيلان حمزة
:))
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته يا أستاذتنا .. منورانا والله
ههههههههههه .. ده احنا كتير قوي على كده :))
بس الميزة أن حضرتك هتبقي أول واحدة في طابور السيدات
:))
ضحكتيني والله بتعليقك،، ربنا يسعد حضرتك ويجازيكي كل خير،، وشكرا جزيلا على تشجيعك
:))
شرفتينا يا فندم
‏قال P A S H A
أحمد فضيض
:))
حمدا لله ع السلامة يا باشا، منورنا والله
:))
تسلم يا كبير ع الكلام الحلو،، نتمنى نقرالك حاجة قريبة يا أستاذنا
:))
شرفتنا جدا