اليافطة







- الزوجة بنرفزة : هي دي الأرض اللي عاوزنا نشتريها ؟؟ دي صحرا !! ده أنا ما أعرفش آجي هنا تاني !!
الزوج : يا حبيبتي الصحرا اللي انتي شايفاها دي بكرة مش هاتلاقي فيها خرم إبرة !! وبعدين ما احنا طول عمرنا عايشين في الزحمة لما اتخنقنا !! خللينا نشم هوا نضيف بقى !!
السمسار : يا مدام صدقيني الأرض دي لقطة ، وموقعها ممتاز !! وبكرة سعر المتر هايضرب ويبقى بالشيء الفلاني !! يعني إن ما سكنتوش فيها وحبيتوا تبيعوها هاتجيبلكم دهب . هو فيه أراضي بتخسر يا عالم ؟؟
الزوجة ساخرة : ده طبعاً بعد ميت سنة إن شاء الله !!
الزوج : احم احم ، أنا باقول يا معلم نتوكل على الله ونمضي العقد .
السمسار : على بركة الله . ثم ينظر إلى الزوجة بطرف عينيه ويكمل : وبعدين يعني ما هو على قد فلوسكوا !! هو فيه متر أرض بخمسين جنيه في الزمن ده ؟؟
الزوج : والله يا معلم ربنا يعلم العشرتلاف جنيه دول جايين إزاي وبعد تحويش وجمعيات قد إيه !! احنا قلنا آهي حاجة تنفع العيال لما يكبروا !! ويا عالم بكره فيه إيه !!
السمسار بخبث : قصدك العشرتلاف وخمسمية !! أنت بتنسى يا بيه ولا إيه ؟؟
الزوجة تشد زوجها من ذراعه وتهمس في أذنه : ما تديلوش ولا مليم الراجل ده !! الأراضي دي كلها كانت وضع يد ، وهو تلاقيه واخد المتر من الحكومة بجنيه !! يعني كسبان فيها خمسين ضعف !! كفاية عليه قوي الميت جنيه اللي خدها بتاعت المعاينة !! وبعدين أنا أصلاً مخنوقة منه من الصبح !!
الزوج : أيوه يا حبيبتي بس احنا متفقين معاه !! وبعدين ما تنسيش أن هو اللي هايخللي عينه ع الأرض في غيابنا !!
الزوجة : متفقين على إيه ؟؟ أنه يجيبنا في الصحرا ؟؟ وبعدين أنت مش شايفه بيلقح علينا إزاي بالكلام  ؟؟ بُص أنا قلت ما تديلوش حاجة يعني ما تديلوش حاجة !! أنت خايف منه ولا إيه ؟؟ ما تنساش كمان إن احنا لسه عاوزين نبني سور !!
السمسار متهكماً : يا مدام وحدي الله ف قلبك ، سور إيه بس اللي عاوزة تكلفي نفسك وتعمليه ؟؟ طب ده انتي عشان تسوري الأرض دي هاتدفعي قد تمنها !! أنا باقول توفروا فلوسكوا (الكتيرة) دي في حاجة تانية !!
الزوجة بصوت مكتوم : الراجل ده مستفز وحرق دمي ، أنا عاوزة أعضه !!
الزوج يمسكها من ذراعيها : احم احم ، أنا باقول ع الأقل يعني نعمل سلك شايك علشان نبقى عارفين حدودها !!
السمسار : يا بيه الحارس ربنا ، وبعدين هو حد يستجري يهوب اليمة دي وأنا موجود ؟؟ أقول لك ؟؟ أنت ممكن تعمل يافطة كبيرة زي دي كده (يشير إلى يافطة كبيرة معدنية صدأة ملقاه على الأرض ومغطاه بالتراب) ، وتكتب عليها اسمك بخط كبير لزوم الوجاهة يعني !!
الزوجة تقرص زوجها من ذراعه بغيظ وتشده ناحيتها : يعني إيه تكتب عليها اسمك ؟؟ وأنا اسمي فين إن شاء الله ؟؟ هو احنا مش اتفقنا إن الأرض دي باسمنا احنا الاتنين ؟؟ ولا أنت رجعت في كلامك تاني ؟؟ أنا عاوزة أفهم !!
الزوج بعصبية : يا ستي اسم إيه وزفت إيه !! هو انتي خلاص شفتيني مضيت العقد وعملت اليافطة ؟؟ وبعدين بطلي حركاتك دي ما تخللينيش أخرج عن شعوري قدام الناس !!
الزوجة وقد بدأ صوتها يعلو : ناس مين ؟؟ أنت بتسمي الجربوع ده ناس ؟؟ وبعدين يعني هاتعمل إيه ؟؟ هه ؟؟ هاتضربني ؟؟ طب اتفضل اضربني !!
الزوج يجز على أسنانه : أستغفر الله العظيم يا رب !! هو انتي عاوزة تتخانقي وخلاص ؟؟ وبعدين هو أنا عمري رجعت في كلامي معاكي ؟؟
الزوجة تشيح بوجهها عنه ثم تقول بصوت حرصت على أن يكون مسموعاً : ما أعرفش اسأل نفسك !!
الزوج يجذبها من ذراعها بعصبية : قصدك إيه فهميني ؟؟ قوليلي إمتى رجعت في كلامي معاكي ؟؟
الزوجة : مش وقته !!
الزوج وقد ضرب الدم في نافوخه : لأ بقى وقته !!
الزوجة تنظر بسخرية إلى السمسار وتقول : يعني مش خايف على شعورك قدام الناس ؟؟
الزوج بصوت عالي : سيبك من الحيوان ده وقوليلي تقصدي إيه !!
السمسار : لا بقى !! طالما الموضوع وصل للشتيمة وقلة القيمة أنا ماشي !!
الزوج بعصبية : في ستين داهية !! آهو غار وبقينا لوحدنا يا ست هانم !!
الزوجة تتخذ وضع الهجوم : أنت نسيت الألفين جنيه بتوعي اللي خدتهم السنة اللي فاتت ؟؟ بعد ما قبضتهم من الجمعية عشان نطلع بيهم المصيف جيت سيادتك وسلفتهم لواحد صاحبك !! واتحبسنا في البيت !! صح ؟؟ وصاحبك من ساعتها ما جابش الفلوس !! أنا ما كنتش عاوزة أتكلم في الموضوع ده بس أنت اللي فتحتني !!
الزوج : ألفين جنيه إيه وزفت مصيف إيه اللي بتتكلمي عليهم ؟؟
الزوجة : أيوه ، مش فلوسي ؟؟ أقصد يعني أن بيتنا كان أولى بيهم !!
الزوج : دلوقت بقت فلوسك وفلوسي ؟؟ طب ما أنا هادفع تمنتلاف جنيه في الأرض دي ؟؟ ورغم كده وافقت أننا نكتبها باسمنا احنا الاتنين !! وبعدين يا هانم الألفين جنيه اللي انتي بتتكلمي عليهم دول ، اللي خدهم مني جوز أختك مش واحد صاحبي !!
الزوجة : جوز مين ؟؟ وفاء ؟؟
الزوج : أيوه
الزوجة : طب ليه ما قلتليش ؟؟
الزوج : دي حاجات بين الرجالة ما يصحش تعرفيها وبعدين ما رضيتش أصغره قدامك !!
الزوجة : وهو خدهم منك ليه ؟؟
الزوج : اتسرق منه خمستلاف جنيه من فلوس عهدة بتاعت الشغل وقصدني ساعتها ، وما كانش قدامي غير الفلوس دي !! أقصد فلوسك دي !! وبعدين المصيف أنا قدمت عليه في الشغل بس ما طلعناش في القرعة .
الزوجة : تصدق أنت كسفتني قوي دلوقت !! أنا آسفة بجد !! حقك عليا يا حبيبي .
الزوج : لا حق ولا باطل !! خدي الألفين جنيه بتوعك من فلوس الأرض وأنا هابقى آخد سلفة من الشغل وأكملهم .
الزوجة : ما يبقاش دمك تقيل بقى !! وآدي راسك أهي يا سيدي !! سامحني بقى عشان خاطري !! وبعدين احنا مش عاوزين نزنق نفسنا أكتر من كده ، كفاية أقساط الجمعيات ومدارس العيال ومصروف البيت !!
الزوج : عادي !! بجملة الزنقة !!
الزوجة : قول بقى إنك عاوز ترجع في كلامك وتكتب الأرض باسمك لوحدك ؟؟
الزوج : تاااااني أرجع في كلامي ؟؟
الزوجة : باهزر معاك يا أخي !! إيه بلاش ؟؟ وبعدين أنا عارفه أن جوزي حبيبي عمره ما يرجع في كلامه أبداً .
الزوج مقموصاً : يا سلام ؟؟ دلوقتي جوزي حبيبي ؟؟
الزوجة : أه حبيبي ونور عيني وكل دنيتي إذا كان عاجبك .
الزوج يحتضنها : ربنا يبارك لي فيكي ولا يحرمنيش منك أبداً ، بس اليافطة مش هاكتب عليها اسمك !! ما عنديش ستات اسمها يتحط على يفط !!
الزوجة بدلال : ولا حتى هاتكتب كلمة "وحرمه" ؟؟
الزوج مبتسماً : أه كده ماشي !! تعالي نشوف اليافطة اللي هناك دي كده يمكن تنفع لو اتدهنت . (يمسك يدها ويتجها نحو اليافطة الكبيرة المعدنية الصدأة الملقاه على الأرض والمغطاه بالتراب)
 الزوجة : يااااه دي شكلها مبهدل خالص !!
الزوج : استني اقلبها ع الناحية التانية يمكن تكون أنضف !!
بعد أن قلب اليافطة على وجهها الآخر وأزاح عنها التراب وجد مكتوباً عليها بخط كبير :"منطقة عسكرية ممنوع الإقتراب أو التصوير"
الزوجة : ابن النصااابة !!
الزوج : يا ريتني كنت سيبتك تعضيه !!
يضحكان عالياً كما لم يضحكا من قبل ، حتى يستلقيا على الأرض ، ثم يقول الزوج وهو يسعل من كثرة الضحك : بُصي أنا رأيي تكتبي عليها اسمك لوحدك !!